مبادئ التقنية مبادئ التقنية

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

مراجعة تفصيلية للأيفون 13 الهاتف المناسب لأغلب المستخدمين

مراجعة تفصيلية للأيفون 13 الهاتف المناسب لأغلب المستخدمين


مراجعة أيفون 13
مراجعة أيفون 13

سنتكلم في هذه التدوينة عن الأيفون 13، الأيفون الجميل صاحب الكاميرات المائلة، والملائم لكل المستخدمين العاديين والمحترفين.

ويصلح iphone 13 لكل شخص ليس له طلبات محددة، لأنه في إمكانه أن يقوم بكل شيء لكن مع بعض التنازلات على بعض الخصائص الموجودة على iphone 13 pro و iphone 13 pro max.

يعتبر الأيفون 13 الاختيار المنطقي لأغلب المستخدمين، لأنه ليس كل الناس يريدون جهاز كبير مثل iphone 13 pro max, كما لا يهتم الجميع بمميزات كاميرات النسخة pro، أما فئة mini ليست اختيارا جيدا، لذلك فالايفون 13 يعتبر الجهاز الأكثر ملاءمة مع أغلب المستخدمين.

عندما ننظر لتصميم الأيفون 13 نجده لا يختلف كثيرا عن تصميم الأيفون 12، فكلاهما يأتيان بالظهر الزجاجي اللامع الذي يجمع البصمات بسهولة، لكن يمكن تغطيته ب cover، ويأتيان أيضا بالحواف المعدنية، والفرق الجوهري في التصميم لا نلاحظه سوى في نافذة الكاميرات.

كما أن هناك عدة ألوان للأيفون 13 الأزرق والأبيض والأحمر والأسود والوردي، وتم أصدار مؤخرا لون جديد وهو اللون الأخضر.

ولنعود إلى الكلام عن تصميم الكاميرات الذي يتميز بمنظر غريب ومثير للجدل، لكن ذلك حصل لسبب منطقي لا يتحدث عنه الجميع.

يمكن تلخيص هذا السبب في أن شركة أبل زودت الأيفون 13 بكاميرات أكبر سواء العادية أو العريضة، ولكي تتمكن من وضع هذه الحساسات الكبيرة في نفس هيكل الأيفون 12 كان عليها إعادة ترتيب مكونات الهاتف من الداخل لكي تترك مساحة لهذه الحساسات الجديدة.

وتتميز حساسات iphone 13 بتقنية التثبيت البصري، وهذا النوع من الحساسات يحتاج لمساحة أكبر، لكن هناك سبب آخر جعل أبل تقوم بتصميم الكاميرات على ذلك الشكل وهو التميز، أي أن أبل تريد أن يكون هذا الهاتف متميز عن باقي الهواتف.

المهم، إن تصميم الأيفون 13 مريح ومتين، ومريح في المسكة عن النسخة البرو لأن النسخة البرو تتزحلق من اليد على عكس الأيفون 13 الذي يتميز بظهر زجاجي يلتصق في أطراف الأصابع.

أما بالنسبة لشاشة الجهاز فهي مغطية بطبقة الحماية Ceramic shield وتدعي أبل أن هذا هو أقوى زجاج موجود على أي هاتف، كما أن الأيفون 13 مقاوم للماء بتقييم IP68 ويمكن أن يبقى لمدة نصف ساعة تحت الماء في عمق 6 أمتار، كما يدعم magsafe وباقي الأمور الأخرى الموجودة على الأيفون 12.

واحتفظ الأيفون 13 بنفس الشاشة التي كانت موجودة في الأيفون 12، الشاشة oled المتميزة بكثافة 460 بيكسل في الإنش الواحد، لكن سطوعها زاد إلى غاية 800 نيتس، ولن تحس بالفرق إلا عندما تضع كلا الجهازين جنب بعض، ولكن مع الأسف ما زال تردد الشاشة 60fps.

نلاحظ كذلك أن حجم nodge أصبحت أصغر بالعرض لكن هذا تغيير غير مفيد لأن حجمها زاد بالطول، وهذا أمر جد مزعج عند استهلاك المحتوى أو مشاهدة الفيديوهات أو أثناء اللعب، بحيث تدخل هذه nodge داخل المحتوى وتزعج المستخدم.

وما يزيد في الشعور بالمتعة عند استهلاك المحتوى على أيفون 13 هو توفره على سماعات ستيريو بتقنية dolby atmos التي تتميز بصوت واضح وممتاز، فالأداء الصوتي لأيون 13 نفسه نفس الأداء الصوتي للايفونات الأعلى منه مثل 13 برو و 13 برو ماكس.

ويتميز كذلك ببطارية أكبر من بطارية الأيفون 12 بحيث تصل سعتها إلى 3240mAh بدلا من 2815mAh في الأيفون 12، ويساعد المعالج ونظام التشغيل في الحفاظ على البطارية وعدم استنزافها بشكل كبير.

أما بالنسبة للأداء نبدأ بالمعالج A15 bionic الذي يأتي ب 6 أنوية، اثنان منهم للأداء الثقيل، أما الأربعة الأخرى تبقى مخصصة لأغلب الاستخدامات البسيطة، ورغم أنه يأتي ب 4 جيجا في الرام إلا أن المعالج ونظام التشغيل ios 15 يجعلان iphone 13 من أسلس الهواتف.

وأهم شيء في الأيفون بالنسبة لأغلب المستخدمين هي الكاميرات، ففي الحقيقة إن كاميرات أيفون 13 جد ممتازة سواء في تصوير الصور أو الفيديو، فهو يتميز بكاميرات حديثة تدعم التثبيت البصري، وهذا الأمر يساعد في تصوير الفيديو دون إهتزاز وكذلك الحصول على صور جد ثابتة.

كما أن هناك كاميرا واسعة وسيلفي لا تفرق كثيرا عن كاميرات الأيفون 12، لكن بسبب المعالج الجديد أصبحت مدة معالجة الصور أقل، إضافةً على الحصول على نتائج أفضل بفضل photography styles التي أضافتها أبل في الأيفون 13.

كما تدعم الكاميرا الأساسية والكاميرا سيلفي وضع cinematic mode الذي يعطيك خلفية ضبابية أي البورتريه في الفيديو، وهذا أمر يعطي للمستخدم إمكانية أكثر للإبداع خصوصا في الستوريات والمحتوى الخفيف.

وتصور كاميرا الأيفون 13 فيديو بدقة تصل إلى غاية 4k ب 60 إطار في الثانية، لكن في cinematic mode لا تصل إلى 4k بل تبقى في دقة full hd.

أما الآن نجيب على أهم سؤال، هل أشتري أيفون 13؟ إذا كنت مستخدم عادي تريد هاتف بحجم منطقي وكاميرات جيدة وأداء سلس فهذا الهاتف مناسب لك، أما إذا كنت تحب الهواتف الكبيرة بقدرات أكبر فيمكنك شراء phone 13 pro max.

وإذا كان لديك أيفون 12 فلا داعي للتحديث ل 13 لأنك لن تحصل على فروقات كثيرة رغم أن بطارية أيفون 12 جد سيئة لا يستحق الأمر أن تؤدي مبلغ كبير من أجل شراء أيفون 13 لهذا السبب.

لكن إذا كان لديك أيفون 11 أو أقل أو أي موبايل أندرويد من الفئة المتوسطة ف iphone 13 يعد خيارا جيدا سيجعلك تحس بالفرق في الاستخدام.


عن الكاتب

Youssef Seffar

التعليقات


اتصل بنا

مدونة مبادئ التقنية هي مدونة عربية ننشر فيها مقالات خاصة بالتقنية، وهدفنا هو تعليم الزائر كيف يتعامل مع التقنيات الحديثة

جميع الحقوق محفوظة

مبادئ التقنية